اليمن: فيتو أمريكي يثير استياء جماعة الحوثي

فيتو أمريكي استخدمه الرئيس دونالد ترامب ضد قرار للكونغرس يؤيد وقف التزام واشنطن بدعم التحالف في اليمن، معتبراً إياه بأنه محاولة غير مجدية وخطيرة لإضعاف صلاحياته الدستورية، كما أنه يعرض حياة المواطنين الأمريكيين للخطر.

تعطيل لقي معارضة واسعة من قبل نواب في مجلس الشيوخ الأمريكي الذي استند في قرار وقف الدعم إلى قانون أقر في 1973 يحد من الصلاحيات العسكرية للرئيس في نزاع في الخارج.

هذه الخطوة لاقت إشادة من دولة الإمارات جاءت على لسان وزيرها للشؤون الخارجية أنور قرقاش الذي قال بأن تأكيد الرئيس ترامب على دعمه للتحالف في اليمن إشارة إيجابية، في حين لم تعلق السعودية على قرار التعطيل.

في المقابل أثار هذا التحرك استياء جماعة الحوثي التي اتهمت واشنطن بالتحكم في قرار الحرب في اليمن، واعتبر المتحدث باسم الحوثيين محمد عبد السلام أن خطوة واشنطن تثبت ضلوعها في الأزمة اليمنية وأن الآخرين تابعون لها ومنفذون لرغباتها، حسب قوله.

وفي تقرير صدر الإثنين الماضي، دعت مجموعة الأزمات الدولية الولايات المتحدة إلى تقليص دعمها للائتلاف الذي تقوده السعودية بوصفه الطريقة الوحيدة لإنهاء الحرب وفق المجموعة.

وبعد أربع سنوات من تدخل التحالف العسكري في آذار/مارس 2015، لم تنجح الحكومة ولا الحوثيون في تحقيق نصر حاسم، كما أن كافة الجهود الدولية المبذولة لإنهاء النزاع القائم هناك لم تُفضِ لأي نتيجة حتى الساعة.

ويسيطر الحوثيون على ميناء الحديدة الذي يعبره القسم الأكبر من المساعدات الإنسانية الدولية للسكان الذين يعانون وضعاً معيشياً مزرياً.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort