اليمن: حكومة هادي تطالب لوليسغارد بالضغط على الحوثيين

منع الحوثييون رئيس لجنة إعادة الانتشار وكبير المراقبين الأمميين مايكل لوليسغارد من لقاء ممثلي الحكومة اليمنية المدعومة من السعودية في اللجنة.
جاء ذلك خلال اجتماع لوليسغارد مع ممثلي فريق الحكومة اليمنية في لجنة التنسيق وإعادة الانتشار في مناطق سيطرة القوات الحكومية في مدينة الحديدة، لمناقشة تنفيذ الخطة المعدلة لإعادة الانتشار.
ويأتي اللقاء بعد أن كانت قوات الحوثي التي تدعمها إيران قد عرقلت عقد اجتماع، الجمعة، بعد رفضها فتح الحواجز في مناطق التماس بينها والقوات المشتركة في مدينة الحديدة، أمام لوليسغارد وفريقه.
اللقاء كان يهدف إلى مناقشة الخطة الجديدة لإعادة الانتشار التي كان قدمها المبعوث الدولي لليمن مارتن غريفيث عبر لوليسغارد للفريق الحكومي والحوثيين قبل نحو أسبوع.
كما كان مقررا أن يعقد لوليسغارد لقاء مشتركا مع قيادات الحوثي وممثلي الحكومة اليمنية، الاثنين الماضي، لكن الحوثيين رفضوا الحضور في مناطق سيطرة القوات الحكومية، مما أدى إلى تأجيل اللقاء، وبالتالي عقد لقاءات ثنائية مع ممثلي الفريقين.
وقدم المبعوث الدولي مارتن غريفيث، خطة معدلة لإعادة الانتشار عقب رفض الحوثيين تنفيذ الخطوة الأولى من إعادة الانتشار، التي تتضمن انسحابهم من ميناءي الصليف ورأس عيسى ونشر مراقبين من الطرفين والأمم المتحدة.
وكان الاتحاد الأوروبي ذكر في وقت سابق، أنه يتوقع تنفيذاً سريعاً لـاتفاق استوكهولم خلال الفترة المقبلة، معرباً عن دعم الجهود التي تقودها الأمم المتحدة من أجل حل سياسي في اليمن، مأكداً على أنه من الضروري احترام جميع أطراف النزاع القانون الإنساني الدولي وضمان حماية المدنيين والبنية التحتية المدنية.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort