اليمن:الانتقالي يستعيد السيطرة على عدن وزنجبار من قوات هادي

بعد أقل من أربع وعشرين ساعة من سيطرة قوات الحكومة اليمنية على مدينة عدن، استعاد المجلس الانتقالي الجنوبي السيطرة عليها، وفقاً للمتحدث باسم المجلس هيثم نزار.

قوات الانتقالي سيطرت أيضا بشكل كامل على مدينة زنجبار، عاصمة محافظة أبين جنوبي البلاد، بعد اشتباكات عنيفة مع القوات الحكومية.

ويأتي تقدم قوات الانتقالي في أبين بعد سيطرتها على كامل مديريات محافظة عدن وتأمين مداخلها، بينما تتواصل عمليات التمشيط في المدينة.

هذا واتهمت حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي الامارات، العضو في التحالف العسكري ضد الحوثيين، بشن قصف جوي على قواتها في جنوب اليمن حيث تدور معارك مع الانتقالي.

القصف قوبل بإدانة نائب وزير الخارجية في حكومة هادي محمد الحضرمي الذي حمل الامارات كامل المسؤولية عن استهداف قال إنه أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في القوات الحكومية، واصفاً إياه بالسافر والخارج عن القانون والأعراف الدولية.

ورغم تحالفهما الاستراتيجي ضد الحوثيين الذين يسيطرون على العاصمة صنعاء وشمال البلاد، تدعم الامارات والسعودية معسكرين مختلفين في جنوب اليمن.

مجلس الأمن يدعم جهود السعودية للحوار بين حكومة هادي والانتقالي

من جانبه، رحب مجلس الأمن الدولي، بالجهود السعودية للحوار في جدة وحل الأزمة بين طرفي النزاع في جنوب اليمن، معربا عن قلقه من التصعيد الدائر في عدن وشبوة.

كما أدان المجلس بأشد العبارات هجمات الحوثيين على منشآت مدنية في السعودية، داعيا الأطراف للالتزام بالقانون الإنساني الدولي وحماية المدنيين.