الولايات المتحدة توجه تهمة دعم تنظيم داعش الإرهابي لأحد مواطنيها

 

اتهامات بالانضمام إلى تنظيم داعش الإرهابي في سوريا، وجهها مدعون أمريكيون لمواطن يحمل الجنسية الأمريكية، بحسب بيان صادر عن وزارة العدل.

وبحسب لائحة الاتهام يشتبه في أن ليريم سليماني خطط لتقديم وقدم بالفعل الدعم للتنظيم الإرهابي بين عامي ألفين وخمسة عشر وألفين وتسعة عشر، وذلك بعد أن حصل على تدريب عسكري.

من جانبه قال القائم بأعمال المدعي الأمريكي مايكل شروين في بيان بشأن سليماني، المولود في كوسوفو، إن المتهم مواطن أمريكي تخلّى عن البلد الذي رحب به وانضم لداعش، مضيفاً أنه سيحاسب على أفعاله.

وألقت قوات سوريا الديمقراطية القبض على سليماني العام الماضي، قبل أن يفتح مكتب التحقيقات الفدرالي تحقيقاً بشأنه.

وسحبت بعض الحكومات الأوروبية بما فيها بريطانيا الجنسية من عدد من مواطنيها الذين يشتبه بصلتهم بالتنظيم الإرهابي، في حين انتقدت الولايات المتحدة هذا النهج.

نواب يدعون ماكرون لإعادة أطفال داعش الفرنسيين وأمهاتهم
وفي سياق متصل دعا ستة وسبعون نائباً فرنسياً من أحزاب سياسية مختلفة لإعادة أطفال داعش الفرنسيين وأمهاتهم إلى وطنهم فرنسا على أن يتم تقديم الرعاية اللازمة للصغار وعرض الأمهات على القضاء الفرنسي لمحاكمتهن.

هذه المبادرة تزامنت مع رسالة مفتوحة موجهة إلى الرئيس إيمانويل ماكرون نشرتها عائلات مئتي طفل فرنسي من أطفال داعش محتجزين في مخيمات شمالي سوريا.

وخلال حربها على الإرهاب احتجزت قوات سوريا الديمقراطية آلاف العناصر من تنظيم داعش الإرهابي بينهم أجانب، إضافة لوجود الآلاف من عائلات التنظيم الإرهابي في مخيمات بشمال شرق سوريا.

ويقول مسؤولو الإدارة الذاتية بالشمال السوري إن الأمر يشكل عبئاً إضافياً، خاصة في ظل الحصار المفروض على شمال شرق سوريا، وإغلاق المعابر الحدودية أمام المساعدات الإنسانية، يضاف إلى ذلك رفض مختلف الدول عودة مواطنيها المتورطين في الإرهاب.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort