الولايات المتحدة تستنكر مقتل عامل إغاثة على يد خلايا داعش بمخيم الهول

استنكرت وزارةُ الخارجية الأمريكية، الهجماتِ الأخيرةَ التي استهدفت العاملين في مجال الرعاية الصحية في مخيّم الهول شمال شرقي سوريا، التي أوقعت قتيلاً في صفوف عاملي الإغاثة.

وأكّد متحدثٌ باسم الخارجية الأمريكية أن بلادَهُ تواصل العمل مع الشركاء الإنسانيين الدوليين والمجتمع الدولي والسلطات المحلية، لتحقيق الاستقرار وتحسين الظروف في المخيّم.

وقُتِلَ عاملُ إغاثة في مخيّم الهول على يد خلية لإرهابيي داعش، الأربعاء، وسطَ تزايد العنف والتهديدات التي يتعرض لها قاطني المخيم وعمال الإغاثة، ما أدى لتعليق العديد من المنظمات الدولية عملها في المخيّم.

وكانتِ الأممُ المتحدةُ طالبت في بيان باتخاذ تدابير للحفاظ على سلامة عمال الإغاثة في مخيمات الشمال السوري، ووصف البيان الأممي الهجومَ على عامل الإغاثة بالبغيض، وقال إنه يشكل تذكيراً بأن الوضع الأمني في شمال شرقي سوريا لا يزال غير مقبول.

قد يعجبك ايضا