الولايات المتحدة تدرس معاقبة أربع دول رفضت استلام مواطنيها

قال متحدث باسم وزارة الأمن الداخلي الأمريكية، إن الولايات المتحدة قد تفرض عقوبات إضافية على أربع دول دون أن يحددها، وذلك لأن هذه الدول “لا تتعاون مع طلبات إعادة مواطنيها إليها”.

وأرسلت القائمة بأعمال وزير الأمن الداخلي “إلين ديوك” خطاباً إلى وزارة الخارجية الأسبوع الماضي توضحُ فيه الدول الأربع التي قد تفرض عليها العقوبات الجديدة.

وامتنع “ديفيد لابان” المتحدث باسم وزارة الأمن الداخلي عن بحث العقوبات المحتملة أو أسماء الدول الأربع التي قد تفرض عليها عقوبات إضافية من بينها الحرمان من تأشيرات السفر.

يُذكر أن الولايات المتحدة رفضت في حالتين منذ عام 2000 إصدار تأشيرات سفر لمسؤولين بالحكومة في غينيا وغامبيا وأسرهم، ولم يكن أمام وزارة الأمن الداخلي في بعض الحالات سوى إطلاق سراح بعض المجرمين المدانين الذين قضوا عقوبة السجن لكن لا يمكن إعادتهم لأوطانهم لأن بلدانهم ترفض التعاون.

وذكرت وزارة الأمن الداخلي أن لديها أوامر نهائية بترحيل 35 ألف كوبي لهم سوابق جنائية، لكن كوبا ترفض قبولهم.

وتحدد وزارة الأمن الداخلي الدول التي يمكن فرض عقوبات عليها ويكون لوزارة الخارجية القرار النهائي في الأمر.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort