الولايات المتحدة تتعهد بعودة دبلوماسييها إلى كييف ومزيد من المساعدات الأمنية

خلال أوّل زيارةٍ لهما إلى أوكرانيا منذ بدء الهجوم الروسي في شباط / فبراير الماضي، تعهَّد وزيرا الخارجية والدفاع الأمريكيان، بعودة الدبلوماسيين الأمريكيين تدريجياً إلى كييف وتقديم مزيدٍ من الدعم لأوكرانيا.

مسؤولٌ أمريكيٌّ رفيع، قال إنّ وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ووزير الدفاع لويد أوستن، تعهَّدا خلال لقائهما بالرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي ومسؤولين آخرين في كييف، بتعيين سفيرٍ أمريكيٍّ جديد بأوكرانيا وعودةِ الدبلوماسيين الأمريكيين إلى كييف خلال أسبوع.

وبحسب المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه، فإنّ الرئيس الأمريكي جو بايدن سيُعيِّن رسمياً، بريدجيت برينك، السفيرةَ الأمريكية الحالية لدى سلوفاكيا سفيرةً لواشنطن في أوكرانيا وهو المنصب الذي ظلَّ شاغراً لأكثرَ من عامين.

ومع سعي واشنطن لتقديم مزيدٍ من الدعم لأوكرانيا، أوضح المسؤول أنّ بلينكن وأوستن أبلغَا زيلينسكي بأنّ واشنطن ستقدم ثلاثَمئةٍ واثنينِ وعشرينَ مليونَ دولارٍ لأوكرانيا في إطار مساعداتٍ عسكريةٍ جديدة ليصل إجمالي المساعدات الأمنية لأوكرانيا منذ بدء الهجوم الروسي إلى نحو ثلاثة فاصلة سبعة مليارات دولار.

ويرى خبراء أنّ زيارة بلينكن وأوستن تهدف إلى إظهار الدعم الغربي لأوكرانيا، ودولِ شرق أوروبا في ظل المخاوف من التهديدات الروسية، حيث تعهَّد الوزيران بتقديم مزيدٍ من المساعدات لخمسَ عشرةَ دولةً في وسط وشرق أوروبا والبلقان.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort