النهضة في مرمى اتهامات المنظمات المتخصصة بقضايا الفساد في تونس

ملفات الفساد باتت تحاصر حركة النهضة في تونس وتضيق الخناق على رئيسها راشد الغنوشي، فمنظمة “أنا يقط” أعلنت أنها ستقاضي الحركة بشبهات فساد والحصول على تمويلات أجنبية مجهولة المصدر.

المنظمة المتخصصة بقضايا الفساد في تونس، قالت في بيان، إن الحركة وقعت عقدين مع إحدى الشركات الأجنبية بقيمة تتجاوز 355 ألف دولار قبل مؤتمرها العاشر عام 2016 وقبل الانتخابات البلدية عام2018.

المنظمة أوضحت أنها ستتولى تقديم طلب تعهد لمحكمة المحاسبات لاتخاذ ما يوجبه القانون الانتخابي من إجراءات ضد حركة النهضة بشأن ذلك، مبينة أنها ستتقدم بشكوى جزائية لدى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس.

إلى ذلك أكدت المنظمة التونسية، على أن القانون التونسي وبالتحديد المرسوم 87 لسنة 2011 المتعلق بتنظيم الأحزاب السياسية، يحظر على الأحزاب قبول تمويل مباشر أو غير مباشر صادر عن أية جهة أجنبية.

وفي وقت سابق، أكدت محكمة المحاسبات التونسية، أنها بصدد إسقاط عضوية كل قائمة فائزة في الانتخابات التشريعية ثبت تورطها في قضايا فساد، كما ستسقط أي قائمة داخل البرلمان تبث حصولها على تمويل أجنبي، وذلك في إشارة إلى قوائم أحزاب “النهضة” و”قلب تونس “و”عيش تونسي”.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort