النظام يستهدف درعا وريفها الشرقي

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم، أن عدة مناطق في مدينة درعا وريفها تعرّضت لقصف مدفعي مصدره قوات النظام، في خرق جديد لاتفاق خفض التصعيد في الجنوب.

حيث سقطت العديد من القذائف في حي “درعا البلد” بالإضافة لمنطقة “بصرى الشام” الواقعة في ريف “درعا الشرقي”، مما أدى لأضرار مادية كبيرة بالممتلكات الخاصة، بحسب المرصد السوري.

وأضاف المرصد بأن طفلاً لاقى حتفه نتيجة انفجار قنبلة لم تكن قد انفجرت في وقت سابق في “درعا البلد”.

وفي سياقٍ منفصل، أفادت وكالة “سانا” للأنباء التابعة للنظام بأن فصائل المعارضة المسلحة قامت بقصف مدينة “السقيلبية” ومحطة “محردة” لتوليد الكهرباء بريف مدينة حماة، بـ 8 قذائف صاروخية ما أسفر عن مقتل طفل، وإصابة خمسة أخرين بجروح.

والجدير ذكره، أن مدينة السقيلبية داخلة ضمن مناطق خفض التصعيد التي أقرّت في مؤتمرات “أستانا”.

قد يعجبك ايضا