النظام يخرق هدنة الجنوب مجدّداً

رُغم تمديد الهدنة التي أعلنت عنها قوّات النظام يوم أمس أفاد ناشطون اليوم الجمعة أن “مدنيين اثنين قُتلا وجُرح آخرون بقصفٍ جوي ومدفعي لقوات النظام على قرى منطقة اللجاة شرقي درعا”.

في حين جُرح ثلاثة أطفال، بقصفٍ مدفعي للنظام على قرية جدل، انطلاقاً من  اللواء “134” في بلدة المسمية شرق درعا وسط قصف بقذائف الهاون على طريق الكرك الشرقي – رخم مصدره مطار الثعلة  بريف السويداء.

وكان النظام قد أعلن في الثاني من الشهر الجاري  “وقف الأعمال القتالية” في الجنوب السوري  ينتهي في السادس من الشهر ذاته، قبل أن يعلن ثانيةً تمديد المدة 48 ساعة.

ويرى مراقبون أن النظام لم يلتزم بالهدنة التي أعلنها في الجنوب، وكانت الهدنة محاولة منه بضغط روسي لاستمالة فصائل  الجبهة الجنوبية لحضور الجولة الخامسة من محادثات أستانا.

 

 

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort