النظام السوري يستهدف تعزيزات عسكرية للاحتلال التركي بريف إدلب

في الوقت الذي تشهد فيه محافظة إدلب تقدماً لقوات النظام السوري على حساب الفصائل المسلحة وهيئة تحرير الشام الإرهابية، تواصل قوات الاحتلال التركي محاولة تعزيز تواجدها العسكري في الشمال السوري، مستغلة حالة التصعيد العسكري الذي تشهده المنطقة.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد دخول رتل للاحتلال التركي، من معبر باب الهوى على الحدود السورية – التركية مع لواء اسكندرون باتجاه نقاط المراقبة المنتشرة في العازلة، ويتألف الرتل من 25 ألية وشاحنة تحمل عناصر ومعدات عسكرية ولوجستية بالإضافة إلى 7 دبابات و6 عربات مصفحة.

النظام السوري اعتبر التعزيزات التركية سلوكاً عدوانياً يؤكد الدعم التركي اللامحدود لما أسماها التنظيمات الإرهابية، التي قال إنها تتلقى هزائم كبيرة في إدلب، وقال مصدر بوزارة خارجية النظام، إن الأخير يدين بشدة هذا التدخل السافر، ويحمل النظام التركي المسؤولية الكاملة عن انتهاك السيادة السورية وأحكام القانون الدولي.

في حين أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن طائرات النظام والطائرات الروسية، نفذت غارات جوية على محيط الرتل التركي المتوقف على اتستراد دمشق – حلب الدولي بالقرب من مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب، ما أسفر عن مقتل عنصر من أحد الفصائل المدعومة تركيا، كان مرافقاً للرتل، بالإضافة إلى إصابة عدة عناصر آخرين بجروح.

قد يعجبك ايضا