النظام التركي يمدد فترة تنقيب سفنه عن الغاز

للمرّةِ الثانية خلالَ أيام، أعلنَ النظامُ التركيّ تمديدَ فترةِ عمليّاتِ المسحِ التي تجريها السفينة التركية “عروج ريس” في المنطقةِ المتنازعِ عليها بشرقِ البحر الأبيض المتوسط.

الإخطارُ الصادرُ عن بحريةِ النِّظامِ التركيّ، أشار إلى أنّ “عروج ريس” والسفينتَينِ أتامان وجنكيز خان سيواصلون العملَ في منطقةٍ تقعُ إلى الجنوبِ من جزيرةِ رودس اليونانيّة، حتّى الرابعِ من تشرينِ الثاني نوفمبر.

ورداً على الانتهاكات التركية المتكررة، أصدرت البحرية اليونانية إخطاراً مضاداً من محطتها في مدينة إيراكليو بجزيرة كريت، عبر نظام التكلّس الملاحي البحري الدولي “نافتكس”.

إخطارٌ، شددت اليونان من خلاله على أنّ النظام التركي ينفذ أعمال التنقيب بشكل غير قانوني من منطقة تابعة للجرف القاري اليوناني، مشيرةً إلى أنّ أنقرة غير مخوّلة بإصدار رسائل “نافتكس” في المنطقة.

وكانَ النِّظامُ التركيُّ قد سحبَ الشهرَ الماضي سفينةَ “عروج ريّس” من قبالةِ السواحلِ اليونانيّة، بعدَ تحذيراتٍ شديدةِ اللهجةِ من قبلِ اليونان وقبرص ومعظمِ الدولِ الأوروبيّة.

ومع تزايدِ الغضبِ الدوليّ، هدّدَ الاتّحادُ الأوروبي خلال القمّة الأخيرة، بعقوبات مشدّدة على تركيا، لتنضمَّ هذه التهديدات إلى جملة التهديدات السابقة في سياق حملة دبلوماسية كبيرة لمواجهة الاستفزازات التركية ووضع حدٍّ لها في شرقي المتوسط.

قد يعجبك ايضا