النظام الإيراني يهدد برد ” محسوب وحاسم” على مقتل العالم النووي فخري زاده

هدَّد النظام الإيراني بردٍّ وصفَه بالمَحسوبِ والحاسمِ على مقتل العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده.

وقالَ كمال خرازي مستشار المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، إنَّ إيرانَ ستردُّ رداً محسوباً وحاسماً على من سمَّاهم قتلةَ زاده، واصفاً الأخير بكبير العُلماء النوويّين في البلاد.

بدورها طالبتْ صحيفة كيهان المُقرَّبة من النظام الإيراني، بشنِّ هجومٍ على مدينة حيفا الساحلية في إسرائيل إذا ثَبُتَ أنَّ للأخيرة دوراً في مقتل زاده.

يُذكَرُ، أنَّ العالِمَ النوويَّ الإيرانيَّ محسن فخري زاده، الَّذي يَشتَبِهُ الغربُ وإسرائيلُ أنَّه مسؤولٌ عن تطوير أسلحةٍ نوويَّةٍ في إيران، قد قُتِلَ بهجومٍ مُسلَّحٍ نفَّذه مجهولون في العاصمة طهران قَبلَ أيَّام.

قد يعجبك ايضا