النصرة تعدم قائد لواء عاصفة الحزم في إدلب

نقلت قناة “العربية” خبر تصفية قائد لواء عاصفة الحزم “أسامة يوسف الخضر” وهذا الفصيل يعتبر من فصائل الجيش الحر ، حيث تمت تصفية ميدانيا في سجن العقاب التابعة لـ “هيئة تحرير الشام”، وذلك بعد مضي عام من اعتقاله، ومن جهة ثانية هز انفجار استهدف مبنى دار القضاء التابع “للهيئة” في مدينة سلقين بريف إدلب، وسط حالة استنفار لعناصر الهيئة واتبعه حدوث اشتباك مع مجموعة من المسلحين حاولت اقتحام دار القضاء، و نقلت وكالة إباء عن مسؤول حرس الحدودي التابع للنصرة “خالد الشامي” قوله، أن عناصره منعوا محاولة فرار بعض المطلوبين للقضاء الشرعي.

وعلى صعيد أخر شن عناصر من “فيلق الرحمن” و”هيئة تحرير الشام” هجوماً، على بلدة مسرابا الخاضعة لجيش الإسلام في الغوطة الشرقية، تمكنوا خلاله  من فرض سيطرتهم على مباني في المدينة وطرد “جيش الإسلام” من مواقعه ، هذا ولاتزال الاشتباكات متواصلة على محاور منطقة الاشعري وبلدة المحمدية ومزارع الافتريس، وخلف الاشتباكات ما لا يقل عن 15 بين قتيل وجريح.

وفي غضون ذلك استطاع “جيش الإسلام” من اقتحام مقرا لـ “فيلق الرحمن” في بلدة المحمدية، مع اعتقال العديد من عناصر”الفيلق”، وقال الناطق باسم فيلق الرحمن أن جيش الإسلام تسلل الى مقراتهم في المنطقة واعتقل 40 مقاتلاً في صفوفه.

وأفادت مصادر مطلعة أن “هيئة تحرير الشام” اعتقلت “باسم الحمود” أحد عناصر الجيش الحر، الذي يعد من أشهر رماة صواريخ “تاو” في كفرنبل جنوب إدلب تم نقله إلى سجن العقاب التابع”للهيئة” في جبل الزاوية.

ويذكر أن الهيئة اعتقلت شخصاً يدعى “سهيل الحمود” بتهمة انتمائه  للجيش الحر، ألا أنها عادت وأطلقت سراحه بعد احتجازه لعشرة أيام.

 

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort