الناشطة الإيرانية نرجس محمدي ترفض حضور محاكمتها الجديدة

رفضت الناشطة الإيرانية بمجال حقوق المرأة نرجس محمدي والمسجونة في بلادها منذ عام ألفين وخمسة عشر، حضور محاكمة جديدة لها.

وقال مصطفى نيلي محامي الدفاع عن نرجس محمدي، إن موكلته امتنعت عن حضور جلسة استماع عقدت في إحدى محاكم العاصمة طهران، مضيفاً أن الاتهامات الجديدة لمحمدي تتعلق بالدعوة بـ”الدعاية ضد الحكومة” على خلفية دعوتها لمقاطعة الانتخابات التشريعية التي أجريت في آذار/ مارس الماضي.

يذكر، أن الناشطة نرجس محمدي المدافعة عن حقوق النساء في إيران والحائزة على جائزة نوبل للسلام العام الماضي، كانت قد بعثت في آذار/ مارس الماضي، رسالة صوتية نددت فيها بالحرب الواسعة ضد النساء في إيران.