الناتو يسعى لتعزيز دوره السياسي رغم الانقسامات بين الحلفاء

خلال لقاء صحفي عُرِض فيه أبرز نقاط مؤتمر الثلاثاء الذي سيُعقد عبر الفيديو قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ، إنه سيقدم مقترحاته لرؤساء الدول والحكومات، لتعزيز الدور السياسي للتحالف الدفاعي، بصفته حجر الأساس للغرب.

ستولتنبرغ أوضح أنه سيعرض خلال المؤتمر تقريراً أعدته لجنة خبراء من خارج الحلف، يدعم فيه هذا التوجه للدفع باتجاه جعل التحالف الدفاعي محوراً سياسياً، مضيفاً أن الحلف أثبت أنه تحالف نشط للغاية، رغم الخلافات القائمة حول استراتيجيته.

الأمين العام للناتو قال إنه دعا الرئيس الأمريكي المُنتخب جو بايدن لحضور قمة بروكسل مطلع العام المقبل، معرباً عن أمله في أن يعيد بايدن دور بلاده إلى نهج الحلف الجماعي، مضيفاً أن موعد القمة لم يحدد بعد، لكنها ستعقد وسيحضر جميع قادة الحلف.

وحلف شمال الأطلسي الذي تشكّل بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية بصفته درعاً للغرب إبان الحرب الباردة، يسعى إلى أداء دور جديد على صعيد النزاعات في العالم، والحروب الإلكترونية ومكافحة الإرهاب، لكن هدفه الأساسي يبقى ردع الخصوم وخصوصاً روسيا والصين.

قد يعجبك ايضا