المنفي يطالب أردوغان بسحب المرتزقة من طرابلس

رئيسُ المجلسِ الرئاسيّ الليبيّ محمدُ المنفي

إثر الضغوط الدولية المتواصلة، باتت المخططاتُ التوسعيةُ لرئيسِ النظامِ التركيّ رجب أردوغان في ليبيا، تواجهُ معارضةً ليس من الجيش الوطني الليبي فقط، بل من المجلسِ الرئاسيّ الجديد أيضاً.

في هذا السياق، وجهَ رئيسُ المجلسِ الرئاسيّ الليبيّ محمدُ المنفي طلباً رسمياً لأردوغان، بسحب المرتزقة السوريين من الفصائل الإرهابية التابعة للنظام التركي، بالإضافة إلى عناصر جيشه المتواجدين تحت مسمى الخبراء العسكريين من العاصمة طرابلس، وفق ما ذكرتْهُ إذاعةُ فرنسا الدولية.

الإذاعةُ الفرنسيّةُ، نقلتْ عن مصدرٍ بالحكومةِ الليبيّةِ، أن المنفي وجهَ طلبَهُ لأردوغان قبل عشرة أيام، مشيراً إلى أن ليبيا ستتوقفُ عن دفعِ رواتبَ المرتزقةِ.

ونتيجة الضغوط الدولية سحبَ النظامُ التركيّ عدداً محدوداً للغاية من المرتزقةِ السوريين من طرابلس، بحسب تقارير، كما بدأتْ أنقرةُ العملَ على نقل المرتزقة من ليبيا إلى دولةِ مالي، عبر الجنوب الليبي.

السيسي يؤكد على ضرورة إخلاء ليبيا من المرتزقة
هذا، وأكّد الرئيسُ المصريُّ عبدُ الفتاحِ السيسيّ، خلالَ اتصال هاتفي مع الرئيسِ الفرنسي إيمانويل ماكرون، على ضرورةِ إخلاء ليبيا من المرتزقة وتقويض التدخلاتِ الأجنبيةَ غير المشروعةِ في الشأنِ الليبي، التي تسهمُ في تأجيجِ الأزمة.

ويُعَدُّ شرطُ رحيلِ المرتزقةِ والقواتِ الأجنبيةِ من ليبيا، جزءاً من اتفاق وقف إطلاق النار الذي وقع عليه طرفا الصراع، في جنيف تحت رعاية الأمم المتحدة.

قد يعجبك ايضا