المقداد: لن نقبل بتقسيم البلاد والانتخابات الكردية “مزحة”

في أول تصريحٍ رسمي من قبل النظام السوري، اعتبر نائب وزير الخارجية السوري “فيصل المقداد” أن ما يجري في مناطق الإدارة الذاتية من تحضير لانتخابات بأنها “مزحة” لافتاً إلى أن النظام السوري “لن يسمح بتقسيم البلاد”.

جاء ذلك في تصريحات لوكالة “رويترز” وهيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” حيث زعم “أن المواطنين السوريين في شمال سوريا لن يعرّضوا الوضع للخطر في البلاد أو يتحركوا باتجاه أي شكل من أشكال تقسيم سوريا” ومن سيتحركون في تلك الاتجاهات يعرفون “الثمن الذي سيدفعونه”.

وفي إجابة على سؤال ما إذا كان النظام السوري يرغب في استعادة المناطق المسيطر عليها من قبل الأكراد، رد “المقداد” بأنها ليست مسألة رغبة ولكن “ينبغي عليها” أن تقوم بها، قائلاً: “وحدة الأراضي السورية لن تكون أبداً محلاً للجدال”.

وفي رد على هذه التصريحات قال “عبد السلام أحمد” القيادي في حركة المجتمع الديمقراطي أن “فيصل المقداد كغيره من المسؤولين في النظام السوري يتوهمون بأن ما يجري على الأرض فصل من فصول مسرحية يقدمها دريد لحام على خشبة مسرح صالة الحمراء بدمشق ويمنون أنفسهم بانتهائها كما يشتهون”  لافتاً إلى أن مسؤولي النظام “يعيشون حلم العودة بالسوريين للمربع الأول حيث نظام الحكم المركزي والبعث قائداً للدولة والمجتمع”.

وأكد أحمد: أن “مشروع الفيدرالية الديمقراطية لشمال سوريا نابع من إرادة المكونات المجتمعية والكيانات السياسية لشعوب “روج آفا” من الكورد والعرب والسريان الأشور والتركمان وهم ماضون في ترسيخ أسس هذه الفيدرالية”.

ودعا “عبدالسلام أحمد” حكام سوريا إلى “العودة للواقع وجادة الصواب وتحكيم العقل، والبدء بحوار جدي مع ممثلي الفيدرالية الديمقراطية لشمال سوريا لإيجاد مخرج للنفق المظلم الذي دخله الشعب السوري بسبب سياساتهم الهوجاء”.

وكان المجلس التأسيسي للنظام الفدرالي الديمقراطي لشمال سوريا قد صادق خلال اجتماعاته يومي 27 و28 تموز من العام الحالي في مدينة “رميلان” الكردية على قانون التقسيمات الإدارية والقانون الانتخابي وتحديد موعد الانتخابات الفدرالية.

 

هفال عمر

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort