المفوضية تتعهد بإحالة ملف العبارة الغارقة إلى القضاء والادعاء العام

تعهدت مفوضيـة حقوق الإنسان في العراق بإحالة ملف العبارة الغارقة والتي ذهب ضحيتها أكثر من 100 شخص أغلبهم من النساء والأطفال، إلى القضاء والادعاء العام لمقاضاة المقصرين.
وقال عضو مجلس المفوضين فاضل الغراوي، إن المفوضية شكلت فريقاً لتقصي الحقائق في محافظة نينوى عن حادثة العبارة، ودونت شهادات ذوي الضحايا وشهود الحادثة، كاشفاً وجود مؤشرات تتعلق بالتقصير والإهمال والفساد.
وأضاف الغراوي إن التوصيات التي تُعدُّها المفوضية لترسلها إلى حكومة عادل عبد المهدي ومجلس النواب، ستُقدَّمُ كذلك إلى المؤسسات الأممية والدولية في جنيف، لإجراء مراجعة دورية شاملة، ومن ثم إصدار توصيات أممية ملزمة للعراق بموجب التقارير التي تعدها المفوضية إلى المجتمع الدولي.
وأشار العضو إن المفوضية لديها السلطة القانونية الكاملة لإحالة الملفات كافة التي تتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان إلى الادعاء العام لتحريك الشكاوى بحق المدعى عليهم.

قد يعجبك ايضا