المغرب…ارتفاع ضحايا أحداث مليلية إلى 23 قتيلاً.. ومطالبات بفتح تحقيق

بعد إعلان السلطات المحلية بإقليم الناظور المغربي السبت، ارتفاعَ عدد ضحايا محاولة العبور إلى جيب مليلية الإسباني، إلى ثلاثة وعشرين شخصاً، طالب عددٌ من جمعيات المجتمع المدني الحكومةَ المغربيّة بالتعجيل في إجراء تحقيقٍ “معمَّق” لتحديد ظروفِ وملابسات المأساة التي راح ضحيتها مهاجرون من دول إفريقيا جنوب الصحراء.

المكلّف بملفّ الهجرة في الجمعية المغربية لحقوق الإنسان في الناظور، عمر ناجي، قال إنّ عدد الضحايا مرشّحٌ للارتفاع، مجدِّداً التشديدَ على دعوة الجمعية لفتح تحقيقٍ عاجلٍ ومعمَّق لكشف ملابسات هذه المأساة غيرِ المسبوقة في الناظور وفي المغرب عامّة، بحسب تعبيره.

وانضمت منظماتٌ غيرُ حكوميّة أخرى إلى هذه الدعوة، إضافة إلى “المنظمة الديمقراطيّة للشغل التي حضَّت بدورها الحكومة المغربية على فتح تحقيقٍ في هذه المأساة والقيام بما هو ضروريٌّ لصالح الضحايا.

وفي وقتٍ حمَّل فيه رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز “مافياتِ الإتجار بالبشر” المسؤوليةَ، ووصفَ ما حدث بالاعتداء على وحدة أراضي بلاده، عبّرت كلٌّ من المنظمة الدولية للهجرة ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، بشكلٍ مشترك، عن “مخاوفهما العميقة”، وذكَّرتا بالحاجة “في كلِّ الظروف إلى إعطاء الأولوية لسلامة المهاجرين واللاجئين”.

وأصبحت سبتة ومليلية وهما جيبان إسبانيان على الساحل الشمالي لإفريقيا، نقطتَي عبورٍ معروفتَين للمهاجرين غيرِ الشرعيين القادمِين من دول إفريقيا جنوب الصحراء، بهدف الوصول إلى أوروبا.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort