المعتقلون الفلسطينيون ينهون إضرابهم مع بداية أوّل يوم رمضان

قرّر مئات المعتقلين الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية، إنهاء إضرابهم الذي بدأوه في 17 نيسان/إبريل، للمطالبة بتحسين أوضاعهم الحياتية داخل هذه السجون.

وقال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس لوكالة “فرانس برس” “علّق الأسرى إضرابهم عن الطعام، بعد التوصّل إلى اتّفاق بين لجنة الإضراب ومصلحة السجون الإسرائيلية”،

وأكّدت متحدّثة باسم إدارة السجون الإسرائيلية تعليق الإضراب لفرانس برس.

جاء تعليق الإضراب عقب مفاوضات بين ممثّلين عن المعتقلين المضربين، ومصلحة السجون الإسرائيلية استمرت لحوالي 20 ساعة في سجن عسقلان. حسب هيئة شؤون الأسرى الفلسطينية وكذلك نادي الأسير الفلسطيني.

وتزامن تعليق الإضراب مع بدء شهر رمضان.

وقاد الإضراب الذي خاضه أكثر من 1000 معتقل، القيادي في حركة فتح “مروان البرغوثي”.

قد يعجبك ايضا