المعارضة السورية تُدمِّر دبابتين لقوات النظام في درعا

صرّح الناطق باسم غرفة عمليات “البنيان المرصوص” أبو شيماء، اليوم الاثنين، إن فصائل الجيش الحر دمّروا دبابتين لقوات النظام بصاروخين مضادين للدروع، حاولتا التقدّم شرق مخيّم درعا للاجئين الفلسطينيين، وسط قصفٍ جوي وصاروخي مكثّف، لليوم التاسع على التوالي. بحسب وكالة سمارت للأنباء.

حيث أفاد ناشطون، إن طائراتٍ حربية يُرجّح أنها للنظام شنّت أكثر من عشر غاراتٍ على أحياء مدينة درعا، كما ألقت طائرات النظام المروحية 14 برميلاً متفجّراً على الأحياء السكنية، دون ورود أنباء عن ضحايا.

هذا وقصفت قوات النظام بقذائف المدفعية الطريق الواصل بين بلدتي “رخم والكرك الشرقي” شمال شرق مدينة درعا، كما استهدفت “اللواء 52” شرق مدينة “الحراك” شمال شرق درعا.

كما سبق وأن قُتل أربعة مدنيين بينهم أطفال وجُرح آخرون، يوم السبت الماضي، بقصفٍ جوي وصاروخي للنظام على أحياء مدينة درعا وبلدتي نصيب والغارية الغربية.

ويأتي هذا القصف بالرغم من أن محافظة درعا إحدى المناطق الأربع المشمولة في اتّفاق “خفض التوتّر” المنعقد في العاصمة الكازاخية أستانا، وبضمانةِ الدول الراعية “روسيا، تركيا وإيران”.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort