المعارضة الأرمينية تدعو لإضراب يوم 22 ديسمبر للمطالبة باستقالة رئيس الوزراء

دعت المعارضة في أرمينيا أنصارها إلى المشاركة في إضراب عام يوم الثاني والعشرين من ديسمبر كانون الأول الجاري من أجل الضغط على رئيس الوزراء نيكول باشينيان لتقديم استقالته.

وتتهم المعارضة باشينيان بالإخفاق في إدارة الصراع مع أذربيجان حول إقليم آرتساخ.

وكان رئيس الوزراء، قد قبل اتفاقاً لوقف إطلاق النار بوساطة روسية الشهر الماضي؛ لإنهاء صراع دموي بين أذربيجان وقوات إقليم آرتساخ، الأمر الذي أثار احتجاجات في يريفان.

وأعلن باشينيان تحمله مسؤولية نتيجة الصراع، لكنه رفض الاستقالة من منصبه متجاهلاً المهلة التي حددها منتقدوه للتنحي في وقت سابق هذا الشهر.

واحتشد المئات من متظاهري المعارضة في يريفان ورددوا هتافات تطالب برحيله مع انتهاء المهلة الأسبوع الماضي.

قد يعجبك ايضا