المرصد: 35 قتيلاً حصيلة التصعيد في المنطقة منزوعة السلاح

أسراب من الطائرات الحربية التابعة لقوات النظام السوري والقوات الروسية، تتناوب على قصف محاور المنطقة منزوعة السلاح خاصة بريفي حماة وإدلب، في اليوم الثالث عشر من التصعيد المستمر، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.
المرصد قال إن حصيلة الخسائر البشرية ارتفعت خلال أربع وعشرين ساعة من التصعيد إلى نحو 35 شخصاً، جراء إلقاء الطائرات المروحية التابعة للنظام 164 برميلاً متفجراً، بالتزامن مع تنفيذ الطائرات الحربية الروسية نحو سبعٍ وخمسين غارة، في ريفي حماة وإدلب.
ومع سقوط مزيد من الخسائر البشرية فإنه يرتفع إلى 217 شخصاً عدد من قتلوا ضمن المنطقة منزوعة السلاح، منذ العشرين من شهر أبريل نيسان الماضي.

النظام يشن هجوماً برياً على قلعة المضيق شمال غرب حماة

ميدانياً أيضاً شنت قوات النظام السوري هجوماً على محور قلعة المضيق بريف حماة الشمالي الغربي في محاولة للتقدم بغطاء جوي وصاروخي، حيث نفذت الطائرات الحربية ست غارات على المنطقة، بالتزامن مع إلقاء عشرة براميل متفجرة من قبل الطيران المروحي.
الاشتباكات بين قوات النظام التي حاولت التقدم في المنطقة، وبين فصائل ما تسمى الجبهة الوطنية للتحرير المدعومة تركياً، أسفرت عن خسائر بشرية من الطرفين.
في الأثناء وثق المرصد المزيد من التعزيزات العسكرية التي تضم آليات ثقيلة ومدرعات وعناصر، إلى مواقع لقوات النظام في سهل الغاب بريفي حماة الغربي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort