المرصد: قوات النظام السوري تحقق تقدماً جديداً بريف إدلب الجنوبي

بإسناد جوي من الطيران الحربي تواصل قوات النظام السوري التقدم شمال غربي مدينة خان شيخون سعياً منها للوصول إلى طريق دمشق حلب الدولي.

المرصد السوري لحقوق الإنسان أفاد بأن قوات النظام حققت تقدماً جديداً وتمكنت من السيطرة على قرى جديدة بريف خان شيخون، وذلك إثر اشتباكات عنيفة على محاور عدة بالقطاع الجنوبي من الريف الإدلبي.

وخلال عملية التقدم والسيطرة تكبدت قوات النظام والفصائل المسلحة خسائر بشرية، وفقاً للمرصد، الذي وثق مقتل ستة عشر عنصراً من الطرفين، لافتاً إلى أن عدد القتلى مرشحٌ للارتفاع نظراً لوجود جرحى حالات بعضهم خطرة.

طائرات النظام وروسيا تشن عشرات الغارات بالمنطقة العازلة

الاشتباكات بين طرفي الصراع شمال غربي سوريا، ترافقت مع قصف جوي مكثف من قبل طيران النظام السوري، الذي شن العشرات من الغارات، مستهدفاً قرى وبلدة عدة بريفي إدلب وحماة.

طيران النظام ألقى كذلك عشرات البراميل المتفجرة والتي طالت محور كبانة بريف اللاذقية الشمالي، والشيخ مصطفى وخان شيخون والركايا الواقعة في ريف إدلب الجنوبي.

طائرات حربية روسية شنت هي الأخرى سلسلة من الغارات، حيث أفاد المرصد السوري، باستهداف مواقع الفصائل المسلحة في ريف إدلب الجنوبي بأكثر من ثلاثين غارة.

ومنذ انهيار هدنة وقف إطلاق النار ضمن المنطقة العازلة، قبل عشرة أيام، تصاعدت وتيرة العنف بشكل كبير، وتسبب القصف الجوي والمواجهات المسلحة بين طرفي الصراع، بمقتل حوالي 430 شخصاً، وفقاً للمرصد السوري، الذي أكد أيضاً أن قوات النظام تمكنت، خلال هذه الفترة، من التقدم على حساب الفصائل المسلحة، والسيطرة على عدة مواقع في ريفي إدلب وحماة.

قد يعجبك ايضا