المرصد: تركيا تنقل دفعات جديدة من نازحي إدلب إلى رأس العين

تنفيذاً لمخططاته بالسيطرة على مناطق الشمال السوري وتغيير التركيبة الديمغرافية فيها، يواصل العدو التركي عمليات توطين النازحين من المناطق السورية الأخرى في المناطق التي قام باحتلالها مؤخراً في تل أبيض ورأس العين.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، وثق قيام العدو التركي بنقل دفعات جديدة من محافظة إدلب إلى مدينة رأس العين المحتلة شمال شرقي سوريا، وسط استمرار الفصائل الإرهابية التابعة للعدو بممارسات التضييق على من تبقى من أهالي المنطقة لإجبارهم على تركها.

وإمعاناً في تغيير ديمغرافية المناطق المحتلة، يمنع العدو التركي والفصائل التابعة له أهالي رأس العين وتل أبيض من العودة لمناطقهم، أو حتى مجرد زيارة منازلهم للاطمئنان عليها، حيث تم اعتقال عدد من العائدين تحت ذرائع وتهم عديدة، منها التعامل مع قوات سوريا الديمقراطية أو الإدارة الذاتية..

مصادر محلية أكدت للمرصد أن منازل الأهالي في مدينة رأس العين، باتت خاوية على عروشها، بعد عمليات السرقة والنهب التي قامت بها الفصائل الإرهابية، كما أن الإرهابيين يمنعون الأهالي من إخراج ممتلكاتهم من المنازل التي لم تتعرض للسرقة بعد.

المرصد: لدينا أدلة على مخططات تركيا لتغيير ديمغرافية المنطقة

في السياق أكد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن وجود تسجيلات صوتية للفصائل الإرهابية، توثق مطالبة النازحين بالذهاب إلى تل أبيض ورأس العين.

وبحسب عبد الرحمن فإن التسجيلات تظهر أن الفصائل الإرهابية طلبت من النازحين القول بأنهم جاؤوا من تركيا إلى تلك المناطق.

وأوضح مدير المرصد أن هؤلاء لم يكونوا في تركيا من الأساس بل نقلوا من جرابلس إلى تركيا للعبور عبر معبر “رأس العين” الحدودي، تنفيذاً للتغيير الديمغرافي في المنطقة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort