المرصد: الفصائل المسلحة توسع نطاق سيطرتها بريف حماة الشمالي الغربي

في الوقت الذي تحاول فيه قوات النظام السوري استعادة السيطرة على المناطق التي خسرتها في المنطقة العازلة شمال غربي البلاد، شنت الفصائل المسلحة هجمات مباغتة جديدة على مواقعها في ريف حماة الشمالي.

في الأثناء تشهد محاور في ريف حماة الشمالي الغربي معارك عنيفة بين قوات النظام من جهة، والفصائل المسلحة من جهة أخرى، وذلك في إطار الهجوم العنيف والمتواصل من قبل قوات النظام على كرناز والحماميات، ووسط أنباء عن سقوط عشرات القتلى من الطرفين.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، تقدمت الفصائل في بلدة كرناز وسط محاولات متواصلة للسيطرة عليها بشكل كامل فيما تحاول قوات النظام صد الهجوم.

وأشار المرصد إلى أن الفصائل أضرمت النار في عشرات الإطارات المطاطية للاستفادة من دخانها الكثيف للتشويش على الطائرات الحربية.

الفصائل المسلحة تمكنت أيضاً من توسيع نطاق سيطرتها والتوغل داخل قرية الجلمة بريف حماة الغربي، فضلاً عن استهدافها مطار حماة العسكري بعشرات القذائف الصاروخية.

الطائرات الحربية تواصل قصفها المكثّف داخل المنطقة العازلة

قوات النظام من جهتها تواصل هجومها على محور تل ملح الاستراتيجي بغية استعادته، كما ألقت المزيد من البراميل المتفجرة على المنطقة مستهدفةً الهبيط في جنوب إدلب، وكفرزيتا في شمال حماة.

الطائرات الروسية أيضاَ استهدفت أماكن في كفرزيتا واللطامنة بريف حماة الشمالي، وسط غارات جديدة من قبل طائرات النظام الحربية على خان شيخون.

بالتزامن مع ذلك تعرضت مناطق في خان السبل وكفر بطيخ وأطراف معرة النعمان الغربية بريف إدلب الجنوبي والشرقي لقصف بصواريخ محملة بالقنابل العنقودية مما أسفر عن وقوع 5 جرحى من المدنيين بكفربطيخ.

وفي إطار الهجوم المتواصل على إدلب استشهد مدنيان جراء قصف طائرات النظام لقرية بابولين كما وخلف القصف جرحى بعضهم في حالات خطرة.

قد يعجبك ايضا