المحمكة السويسرية العليا تسمح لسيمينيا خوض المنافسات

أخذت قضية العداءة الجنوب إفريقية كاستر سيمينيا مع الاتحاد الدولي لألعاب القوى منعطفا جديداً، إذ أعلنت المحكمة العليا في سويسرا أن العداءة الجنوب إفريقية سيسمح لها بالمشاركة في البطولات المقبلة دون تلقي أدوية لتقليل مستويات هرمون الذكورة التستوستيرون، لحين البت بالطعن الذي قدمته أمام المحكمة، وذكر بيان صادر عن محاميي سيمينيا بأن المحكمة السويسرية أمرت الاتحاد الدولي لألعاب القوى بإيقاف تطبيق القواعد على كاستر سيمينيا والسماح لها بالمشاركة في السباقات لحين النظر بالطعن الذي قدمته للمحكمة السويسرية، فيما ذكر متحدث باسم الاتحاد الدولي لألعاب القوى أنه لم يتم ابلاغه بإيقاف تنفيذ القواعد، وبأن الاتحاد لم يتلق أي معلومات من المحكمة العليا لذا فإنه لا يمكنه التعليق في هذه المرحلة، وعقبت سيمينيا على قرار المحكمة السويسرية بأنها ممتنة للقضاة السويسريين لاتخاذهم هذا القرار، وتأمل أن تركض بحرية بعد هذا الطعن، وكانت سيمينيا توجت سابقاً بذهبية سباق 800م بأولمبياد لندن وريو دي جانيرو كما توجت بآخر سباق خاضته في لقاء الدوحة ضمن الدوري الماسي لألعاب القوى في الثالث من شهر أيار/ مايو الماضي، وستشارك كاستر بسباق 2000م في باريس في الحادي عشر من شهر حزيران/ يونيو الجاري كما ستخوض منافسات الدوري الماسي في ولاية كاليفورنيا الأمريكية في الثلاثين منه
يشار بأن قواعد الاتحاد الدولي لألعاب القوى تنص على إلزام بعض اللاعبات اللواتي يتمتعن بمستويات مرتفعة من هرمون الذكورة التستوستيرون بخفضها إذا ما رغبن بالمشاركة في المنافسات.

قد يعجبك ايضا