المجلس الأعلى للدولة في ليبيا: الانتخابات تمثل وجهة نظر طرف واحد

محاولاتٌ متكرّرة لعرقلةِ إجراءِ الانتخاباتِ الرئاسيّةِ في ليبيا، واتهاماتٌ بإقامةِ الأخيرةِ على أساسٍ غيرِ سليمٍ وغيرِ متوافق عليه بين الأطراف الموجودة في البلاد.

المجلس الأعلى للدولة في ليبيا، قال في بيان، إنّه يُفاجَأ بمحاولات دعم إقامة الانتخابات على أسس غير سليمة وغير توافقية، مضيفاً أنّ الانتخابات تمثّل وجهةَ نظرِ طرفٍ واحد وتتجاهل الخلاف حول قوانين الانتخابات في المجلس الرئاسي ومجلس النوّاب.

وأشار البيان إلى أنّ دور المجتمع الدولي يتمثّل في إيجاد حالة توافقٍ بين الليبيين، وليس التأثير في العملية الانتخابية، مؤكّداً أن العملية السياسية هي ملكيّة ليبيّة خالصة.

المجلس الأعلى دعا إلى الوصول لعملية توافقية مقبولة عن طريق التشاور، مشدداً على أنّ المعرقل الحقيقي للانتخابات في ليبيا هو من أصدر قوانين معيبة وغير دستورية وكل من تعامل أو دعم تلك التجاوزات، على حد تعبيره.

الدبيبة يتهم بلجيكا بمحاولة “وضع اليد” على أموال البلاد المجمدة

وعلى صعيدٍ آخر، اتهم رئيس حكومة الوحدة الوطنية في ليبيا، عبد الحميد الدبيبة، بلجيكا بالسعي إلى وضع اليد على أموال البلاد المجمّدة بقرارٍ أممي منذ عام ألفين وأحد عشر.

وقال الدبيبة خلال جلسة لمجلس الوزراء، إنّ السلطات البلجيكية، تقوم بمحاولةٍ جديدةٍ للاستيلاء على أموال الليبيين الموجودةِ في بلجيكا.

وأوضح رئيس حكومة الوحدة أنّ الليبيين لا يستطيعون التعامل مع أيِّ دولةٍ تحاول السيطرة على أموال البلاد، وَفقَ تعبيرِه.

وكانت الأمم المتحدة قد وضعت في العام ألفين وأحد عشر أصول ليبيا واستثماراتها الخارجية التي تتولى إدارتها الهيئة الليبية للاستثمار، تحت الحراسة القضائية لمنع الاختلاس.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort