المبعوثة الأمريكية للأمم المتحدة: سنواصل تزويد الأوكرانيين بما يحتاجونه

مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد

تأكيداً على دورِ واشنطن في مواصلة دعم أوكرانيا لمواجهة الهجوم الروسي عليها، قالت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، إن بلادها ستواصل العمل مع أوكرانيا لتوثيق الأدلة المتعلقة بجرائم الحرب.

غرينفيلد أشارت في تصريحات لشبكة “سي إن إن” الأمريكية، إلى أن روسيا عزلت نفسها على الصعيد الدولي، وأن واشنطن زودت كييف بمعلومات استخباراتية لتدافع عن أراضيها، مؤكدة أن بلادها ستواصل تزويد الأوكرانيين بما يحتاجونه من دعم.

وفي وقت سابق أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، عن مساعدات أمريكية جديدة لأوكرانيا تشمل ذخائر مدفعية وأجهزة رادار، لكنه حذّر من أن المبالغ المالية المرصودة لتزويد كييف بالأسلحة أشرفت على النفاد، داعياً الكونغرس إلى رصد مبالغ إضافية بقيمة 33 مليار دولار، منها مساعدات عسكرية بـ20 مليار دولار وتستمر خمسة أشهر.

من جانبه أشار مسؤول أمريكي رفيع إلى أن قيمة الحزمة المقررة لأوكرانيا تصل إلى 150 مليون دولار، موضحاً أن المساعدات تشمل 25 ألف قذيفة مدفعية وأجهزة رادار مضادة للبطاريات لكشف مواقع المدفعية الروسية وأجهزة تشويش للاتصالات.

وكانت إدارة بايدن أرسلت ذخائر تتخطى قيمتها 3,4 مليارات دولار تراوحت بين مدفعية ثقيلة وقاذفات صواريخ ستينغر وصواريخ مضادة للطائرات وطائرات مسيّرة، وبتحرير الحزمة الجديدة من المساعدات تكون قد نفدت المبالغ المرصودة لمساعدة أوكرانيا.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort