اللجنة الرباعية تدعو إلى اغتنام الفرصة السانحة لخروج المرتزقة من ليبيا

خلالَ اجتماعٍ افتراضيٍّ للجنة الرباعية الليبية التي تضمُّ الأممَ المتحدةَ والاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية، دعا الأمينُ العامُّ للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى اغتنام الفرصة السانحة في ليبيا والبناءِ عليها بانسحابٍ فوريٍّ لجميعِ القواتِ الأجنبية والمرتزقة من ليبيا.

الأمينُ العامُّ للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش

كما دعتِ اللجنة إلى الامتثال التامِّ لحظر السلاح والانسحاب الفوري وغيرِ المشروط لكافَّةِ القوَّاتِ الأجنبيَّةِ والمرتزقة من كافة أراضي ليبيا بشكلٍ يُعيدُ بالكامل للبلاد مبادئَها ويحافظُ على وحدتِها الوطنيَّةِ واستقلالِها وسلامةِ أراضيها.

اللجنةُ الرباعيَّةُ بحثتْ أيضاً الجهودَ المشتركةَ للمنظماتِ الأربعة، لدعمِ العمليَّةِ السياسيَّةِ في ليبيا، للوصول إلى تسويةٍ متكاملةٍ ووطنيَّةٍ خالصةٍ للوضع في البلاد.

قياداتُ المنظمات الأربعة دانتْ خلالَ اجتماعِها الانتهاكاتِ المستمرَّةَ لحظر السلاح المفروض على ليبيا، وشدَّدتْ على أنَّ كافَّةَ التدخلات العسكرية الخارجية بما فيها انتشارَ نحوُ 20 ألفَ مرتزِقٍ في ليبيا معظمُهم عناصرُ من تركيا ومرتزقةٌ من روسيا وسوريا وتشاد والسودان في ليبيا، أمرٌ غيرُ مقبول.

وفي الأسابيع الأخيرة تمَّتْ إثارةُ مسألةِ خروجٍ محتملٍ للمرتزقة السوريين التابعين للنظام التركي، وفي نهاية الأسبوع أشارتِ الحكومةُ في تشاد إلى وصول مئات من المرتزقة التشاديين الى البلاد قادمين من ليبيا.

قد يعجبك ايضا