اللاذقية تعيش أزمة نقل خانقة على خلفية قرار حكومي

تشهد محافظة اللاذقية الساحلية غربي سوريا أزمة نقل خانقة، على خلفية قرار حكومي بإيقاف مخصصات “السرافيس” من المازوت المدعوم خلال أيام العطل، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووفقا للمرصد، فقد رصدت “طوابير” من المواطنين في مراكز الكراجات في اللاذقية وجبلة، وعلى الطرقات الرئيسة في المدن والقرى، بانتظار سيارات النقل.

وكانت الحكومة السورية قد أصدرت قراراً بتخفيض مخصصات المازوت أو إيقافها يوم العطلة في اللاذقية، عازية ذلك لنقص المخصصات الواردة إلى المحافظة من المادة، في وقت تشهد المنطقة أزمات عديدة تشمل مختلف نواحي الحياة.

هذا ويعاني السوريون في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة، أوضاعاً معيشية صعبة، نتيجة عدة عوامل، أبرزها الأزمة المندلعة منذ العام 2011 وتداعياتها الإنسانية والاقتصادية، والعقوبات الغربية المفروضة على الحكومة، ناهيك عن الأزمة الأوكرانية الحالية التي انعكست سلباً على الأمن الغذائي العالمي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort