الكونغرس الأمريكي: عقوبات منتظرة على تركيا بسبب منظومة “إس400” الروسية

عقوبات أمريكية قاسية بانتظار النظام التركي، بسبب تحركاته المزعزعة للاستقرار وتدخلاته العسكرية بمنطقة الشرق الأوسط، وشرائه منظومة الدفاع الصاروخي الروسية “إس 400” وذلك بحسب ما كشف العضوان عن الحزب الجمهوري في الكونغرس الأمريكي ليندسي غراهام وجيمس لانكفورد.

العضوان البارزان بالكونغرس أوضحا خلال مقال مشترك نشرته صحيفة وول ستريت جورنال، أن العقوبات المنتظرة، والتي تندرج ضمن قانون الدفاع السنوي، هي بسبب نهج تركيا العدواني بالمنطقة وشرائها منظومة “إس 400” رغم التحذيرات الأمريكية التي تجاهلتها أنقرة مراراً.

 

 

وبحسب المقال، فإن تركيا تجاهلت تحالفها مع الولايات المتحدة وعضويتها في حلف شمال الأطلسي، وسمحت للعسكريين الروس بالعمل ضمن أراضي الحلف، وأعطت فرصة للصواريخ الروسية بالاقتراب من طائرات إف خمسة وثلاثين الأمريكية وكشف أسرارها، الأمر الذي يعتبر غير مقبول بالنسبة للولايات المتحدة.

وشدد المقال على أن النظام التركي بشرائه منظومة الصواريخ الروسية، حَرَمَ مواطني تركيا من آلاف الوظائف التي يوفرها مشروع طائرات “إف 35″، والتي ستنتهي بمجرد وقف التصنيع نهاية ألفين واثنين وعشرين.

ودعا ليندسي غراهام وجيمس لانكفورد، الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، إلى تمرير القانون الذي يطالب بفرض عقوبات ضد أي دولة تشارك في صفقة عسكرية كبيرة، مع كلٍّ من روسيا وإيران وكوريا الشمالية، مؤكِّدَينِ أنّ النظام التركي لم يستثمر الفرصة التي منحتها له الإدارة الأمريكية للتخلي عن صفقة الصورايخ الروسية، وعليه أن يتحمل عواقب ذلك.

قد يعجبك ايضا