الكاظمي يعلن التوصل لنتائج مهمة بشأن أحداث الناصرية

أعلنَ رئيسُ الوزراءِ العراقي مصطفى الكاظمي التوصّلَ إلى نتائجَ مهمةٍ جداً بشأنِ التحقيقاتِ الجارية، بالأحداثِ التي شهدتها مدينةُ الناصريةِ في محافظةِ ذي قار جنوب العراق.
وقالَ الكاظمي إن الأحداثَ التي شهدتها الناصريةُ كانت مؤلمةً ووعدنا الأهالي بأنْ نبحثَ عن الجناة، وقد وصلنا إلى نتائجَ مهمةٍ جداً، داعياً الوزراءَ كلاً ضمنَ اختصاصهِ بالذهابِ بشكلٍ أسبوعي، لكي يروا معاناة الأهالي في محافظةِ ذي قار وكلِّ المحافظاتِ الأخرى.

وكانت الناصرية قد شهدت أعمالَ عنفٍ دامية جراءَ صداماتٍ بين متظاهرينَ وأفرادِ الأمنِ أواخر الشهر الماضي، ما أوقعَ قتلى وجرحى، وأقالَ على إثرهِ الكاظمي المحافظَ ناظم الوائلي وعيّنَ رئيسَ جهازِ الأمنِ الوطني عبد الغني الأسدي لإدارةِ المحافظةِ بشكلٍ مؤقت.

قد يعجبك ايضا