الكاظمي يؤكد أن القوات الأمنية ملزمة بحماية المتظاهرين السلميين

 

 

ما زالت تداعيات المواجهات الأخيرة بين المتظاهرين والقوات الأمنية في بغداد، تلقي بظلالها على المشهد السياسي في العراق، ويبدو ذلك واضحاً من التصريحات والقرارات التي تصدر عن الحكومة.

وكالة الأنباء العراقية أكدت أن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أوعز لقوات الأمن بعدم استخدام الذخيرة الحية ضد المتظاهرين.

وبحسب المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء فإن الكاظمي شدد على أن القوات والأجهزة الأمنية ملزمةٌ بحماية التظاهر المطلبي السلمي من أي استهداف، مؤكداً أن الحكومة ماضيةٌ بتقوية مؤسسات الدولة وتعمل جاهدةً لتذليل التحديات واتخاذ قراراتٍ وطنية؛ لتلبية مطالب أبناء الشعب العراقي.

هذا وتوفي أحد المتظاهرين متأثراً بجراحٍ في الرأس نتيجة إصابته بقنبلة غازٍ مسيلٍ للدموع خلال مواجهاتٍ ليليةٍ بساحة التحرير في العاصمة بغداد، فيما أكدت المفوضية العليا لحقوق الإنسان إصابة واحدٍ وعشرين متظاهراً خلال مواجهاتٍ مساء الاثنين.

وأعلنت وزارة الداخلية العراقية بحسب النتائج الأولية للتحقيق بأحداث ساحة التحرير، رصد مجموعاتٍ وصفتها بالإجرامية تهدف لخلق الفوضى، من خلال ضرب المتظاهرين من الداخل وافتعال الصدامات مع الأجهزة الأمنية.

محتجون يقطعون طرقاً رئيسية في عدة محافظات جنوبية
هذه التصريحات جاءت في وقتٍ قطع محتجون الطرق الرئيسية في قضائي الرفاعي والنصر شمال الناصرية جنوبي البلاد، إضافةً لقطع الطريق الرابط بين محافظتي ذي قار وواسط، احتجاجاً على تردي أوضاع الكهرباء.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort