القيادة المركزية تعلن إحباط هجوم لداعش على مخيم الهول وتُشيد بقسد

ما هي إلا أيامٌ قليلةٌ على إعلان قوى الأمن الداخلي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، إنهاءَ عمليةٍ أمنيةٍ واسعةٍ ضد خلايا تنظيم داعش الإرهابي في مخيم الهول، الأكبر والأخطر في العالم.. حتى بدأت الأخيرة بتصعيد هجماتها الانتحارية، في محاولةٍ للوصول إلى المخيم.

هجومان انتحاريان كبيران أعلنت قوات سوريا الديمقراطية والقوى الأمنية في شمال وشرق سوريا، إفشالهما في ريفي تل حميس بمنطقة قامشلي، والهول شرقي الحسكة، وسط وقوع خسائرَ بشريةٍ في صفوف الخلايا الإرهابية، وإشادة من القيادة المركزية الأمريكية.

القيادة أعلنت في بيان، نجاح قوات سوريا الديمقراطية في إفشال هجومٍ لداعش، كاد أن يستهدف مخيم الهول، بسيارتين مفخختين وعناصرَ انغماسية، يوم الثلاثاء الماضي، في قرية “إم فكيك” على بعد أميالٍ من المخيم، بعد اشتباكٍ وعملية تطويقٍ أسفرت عن مقتل أربعة إرهابيين، وإلقاء القبض على آخر، فيما فجّر انغماسيٌّ نفسه وأصيب عنصرٌ آخر.

القيادة المركزية الأمريكية ثمّنت دور قسد، شريك التحالف الدولي في محاربة داعش، وأشارت إلى جهودها فيما وصفته بالمهنية والالتزام بهزيمة التنظيم الإرهابي، والحفاظ على أمن واستقرار مناطق شمال وشرق سوريا.

قسد تلقي القبض على 3 إرهابيين من داعش بريف الرقة

جهودٌ أكدت قوات سوريا الديمقراطية مواصلتَها للحفاظ على المنطقة خاليةً من أي خليةٍ إرهابية، عبر سلسلة عملياتٍ أمنية، كان أخيرها تفكيك خليةٍ إرهابية في محافظة الرقة، تنشط في صناعة المتفجرات.

قسد قالت في بيان، إن وحداتها الخاصة داهمت بدعمٍ جويٍّ من التحالف الدولي، مخبأ خليةٍ لتنظيم داعش تنشط في صناعة المتفجرات، في مزرعة الجلاء شمالي مدينة الرقة، وألقت القبض على ثلاثة إرهابيين، إضافةً لمصادرة معدَّاتٍ وموادَّ قابلةٍ للانفجار.

قد يعجبك ايضا