القوى السياسية العراقية تتفق على قرارات وتوصيات مهمة لتنفيذ اصلاحات

اتفقت 12 قوة سياسية في اجتماع الاثنين على قرارات وتوصيات مهمة لتلبية مطالب المتظاهرين وتخفيف حدة الازمة، في مواجهة الاحتجاجات المستمرة منذ الأول من تشرين الأول /أكتوبر، وتلزم الحكومة برئاسة عادل عبدالمهدي 45 يوما فقط لتنفيذ ما وعدت به من اصلاحات

وأبرز ما جاء في الوثيقة التي وقعها 12 قوة سياسية، التعهد بتعديل قانون الانتخابات لتوفير فرص متكافئة لفوز المرشحين المستقلين، وتشكيل مفوضية انتخابات جديدة، وإجراء تعديل وزاري واسع عن مفاهيم المحاصصة

الكتل السياسية أمهلت الحكومة والبرلمان مدة 45 يوما لتنفيذ الإصلاحات الواردة في الوثيقة، وفي حال الفشل فإن القادة السياسيين “ملزمون بالمضي من خلال كتلهم في مجلس النواب إلى الخيارات الدستورية البديلة لتلبية مطالب الشعب عبر سحب الثقة عن الحكومة أو انتخابات مبكرة”

الاجتماع الذي عقد، شارك فيه تحالف الفتح، والنصر ودولة القانون والقوى العراقية والحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني الكردستانيين، إلى جانب كتل أخرى، فيما لم يشارك تحالف سائرون الذي يتلقى الدعم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في الاجتماع

ويأتي الاجتماع بالتزامن مع نشر وثائق إيرانية مسربة تكشف حجم تدخل طهران الواسع في الشأن العراقي، من خلال جواسيس متغلغلين في المؤسسات السياسية والأمنية والعسكرية في العراق

قد يعجبك ايضا