قوات الحكومة السورية تقصف مناطق بجبل الزاوية جنوبي إدلب

تتواصلُ الاستهدافات المتبادلة شمال غربي سوريا بينَ الفصائل المسلحة التابعةِ للاحتلال التركي وقواتِ الحكومة السورية، التي كثّفت من وتيرةِ قصفِها الصاروخي في المنطقة بشكل كبير خلال الساعات القليلة الماضية.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أفاد أن قواتِ الحكومة السوريَّةَ، قصفتْ بأكثر من خمس وستين قذيفة صاروخية، بلدةَ الفطيرة ومناطقَ أخرى بمنطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، دون ورود معلومات عن خسائرَ بشرية.

قصفٌ جاءَ بالتزامن مع تحليق مكثّف للطيران الروسي المسير في سماء المنطقة، وبعد يوم على غاراتٍ جويَّةٍ بصواريخَ شديدة الانفجار، نفّذتْها طائراتٌ حربية روسية على عِدَّةِ مواقعَ يُعتَقَدُ أنَّها تتبع لهيئة تحرير الشام الإرهابية الذراعِ السوري لتنظيم القاعدة، في محيط بلدة أرمناز بريف إدلب الشمالي الغربي.

وكانتِ القواتُ الحكومية، قصفتْ في وقتٍ سابق من يوم الخميس، بعدةِ قذائفَ صاروخيَّةٍ ومدفعية قرًى وبلداتِ الفطيرة وكنصفرة وسفوهن وكدورة ومجدليا وبينين بريف إدلب الجنوبي، ومناطق قليدين والعنكاوي بريف حماة الشمالي الغربي، دون معلومات عن حجم الخسائر.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، جُرِحَ عِدَّةُ عناصرَ من الفصائل المسلحة التابعة للاحتلال التركي، بغاراتٍ جوية روسية على مواقعهم في قريتي حربنوش وقورقانيا، بريف إدلب الشمالي الغربي.

قد يعجبك ايضا