القضاء الفرنسي يؤكد إحالة ساركوزي إلى المحاكمة بتهم فساد واستغلال نفوذ

ثبّت القضاء الفرنسي الأربعاء وبشكل نهائي، قرار إحالة الرئيس السابق نيكولا ساركوزي إلى محكمة الجنح في قضية محاولته الحصول على معلومات سرية عبر الضغط على قاض، وعلى خلفية تهم فساد واستغلال نفوذ وجهت إليه.
وجاء هذا القرار بعدما رفضت محكمة التمييز الثلاثاء، الالتماسات الأخيرة التي تقدّم بها الرئيس الفرنسي السابق ومحاميه تيري هرتزوغ والقاضي السابق في محكمة التمييز جيلبير أزيبير، لتجنّب المحاكمة، كما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية.
وساركوزي مهدد أيضا بمحاكمة أخرى محتملة بتهمة الحصول على “تمويل غير قانوني” لحملته الانتخابية عام 2012.
ويعيش ساركوزي تحت ضغط قضائي حيث وجه إليه اتهام في قضية الأموال الليبية في 21 آذار/ مارس 2018، ومن المفترض أن تبدأ محاكمته في باريس في الأشهر المقبلة.

قد يعجبك ايضا