الفصائل الإرهابية تواصل قطع أشجار الزيتون في عفرين المحتلة

بهدفِ بيعها كحطبٍ في أسواقٍ خاضعةٍ لسيطرتها تواصلُ الفصائلُ الإرهابيةُ التابعةُ للاحتلال التركيِّ قطعَ أشجار الزيتون في قرى وبلدات ريف عفرين المحتلة شمال غربي سوريا.
وقالتْ مصادرُ محليَّةٌ إنَّ عناصرَ من فصيلِ السلطان مراد الإرهابي قطعُوا خمساً وأربعينَ شجرةَ زيتون بين قريتي أومو وعين الحجر بريف عفرين المحتلة، مضيفةً أنَّ ملكيَّتَها تعود إلى مواطنٍ من أهالي قرية عين الحجر بناحية موباتا.

وقطعَ الاحتلالُ التركي والفصائل الإرهابية التابعة له منذ احتلالهم لمدينة عفرين، مئاتِ الآلافِ من أشجار الزيتون والفواكه وأشجار الغابات، وسطَ صمتِ المجتمع الدولي حيالَ ما يرتكبه الاحتلالُ وفصائله الإرهابية من انتهاكاتٍ بحقِّ المدينة المحتلة وأهلها .

قد يعجبك ايضا