الفصائل الإرهابية تواصل السطو على أملاك المدنيين بعفرين المحتلة

أفادت منظمة حقوق الإنسان عفرين – سوريا، أن الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي، أقدموا على بيع منزلين تعود ملكيتهما لسكان عفرين المهجرين قسراً إلى مستوطنين من ريف حماة.

ونقلت المنظمة عن مصادر محلية، أن عناصر فصيل “السلطان مراد” الإرهابي، أقدموا على بيع منزلين تعود ملكيتهما لمهجرين في حي الزيدية بمدينة عفرين المحتلة، إلى مستوطنين من ريف حماة لقاء مبلغ ألفي دولار.

وأوضحت المصادر أن مستوطناً ينحدر من مدينة تل رفعت، أقدم أيضاً على بيع محل تعود ملكيته لأحد المهجرين قسراً من عفرين، إلى عنصر من الفصائل الإرهابية مقابل ألف دولار.

وكشفت تقارير سابقة أن الفصائل الإرهابية تعمل بالتعاون مع موظفين بمؤسسات الحكومة في حلب، على استصدار أوراق وسجلات مزورة للاستيلاء على أملاك المهجرين قسراً من عفرين المحتلة، وبيعها لمستوطنين من مناطق أخرى.