الفصائل الإرهابية تقطع مئات الأشجار الحراجية في عفرين المحتلة

تواصلُ الفصائلُ الإرهابيَّةُ التابعةُ للاحتلالِ التركيّ والمستوطنونَ الذين جلبَهم الاحتلالُ بهدفِ تغييرِ التركيبةِ السكانيةِ للمنطقةِ، انتهاكاتِهم بحقِّ الثروةِ الحراجيّةِ والغطاءِ النباتيّ والغاباتِ في عفرين المحتلة بشمالِ غربي سوريا، حيثُ تستمرُّ عملياتُ قطعِ الأشجارِ، بغيةَ المنفعةِ الماديةِ، من دونِ أي رادعٍ.

شبكةُ نشطاءِ عفرين قالتْ في تقريرٍ لها إنَّ فصيلَ ما يُسمَّى “الجبهة الشامية” التابعَ للاحتلالِ أقدمَ على قطعِ المئاتِ من الأشجارِ الحراجيّةِ في ناحية معبطلي.

الشبكةُ نشرَت مقطعاً مصوّراً على موقعِها في فيسبوك يظهرُ قطعَ الأشجارِ الحراجيّة بشكلٍ جائرٍ بهدفِ الإتجارِ بها وبيعِها، مشيرةً إلى أنَّ عناصرَ الفصيلِ الإرهابيّ قطعوا أكثر من سبعمئة وخمسينَ شجرةً في محيطِ الناحية.

وفي ناحيةِ بلبل بريفِ عفرين أقدمَ مستوطنونَ ينحدرونَ من مدينةِ حمص على قطع مئة وعشرينَ شجرةَ زيتونٍ بشكلٍ كاملٍ في قريةِ عوكان بغيةَ الاحتطابِ وبيعِها في الأسواقِ المحليّةِ، وفقاً للشبكة.

ويأتي هذا بعدَ أيامٍ من اعتداءِ عناصرَ في فصيل “السلطان سليمان شاه” الإرهابيّ المعروف بالعمشات، بالضربِ المُبرحِ على مدنيٍّ من أهالي قرية كاخرة في ناحية معبطلي، بسببِ اعتراضِهِ على قطعِ الأشجارِ الحراجيّة.

وبحسبِ إحصاءٍ تقديريٍّ شاملٍ وثّقته شبكةُ نشطاء عفرين فقد بلغَ عددُ الأشجارِ الحراجية التي تمَّ قطعُها من قبلِ الاحتلالِ التركي والفصائلِ الإرهابية التابعة له منذُ احتلالِ مدينة عفرين في الثامن عشر من آذار ألفين وثمانية عشر وحتى الآن، أكثرَ من ثلاثمئة ألف شجرةٍ منها بحدود أربعة وعشرينَ ألفَ شجرةٍ خلالَ العام الحالي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort