الفرنسي مورليفا يفوز بجائزة “أستريد ليندغرين” لأدب الأطفال

حصل المؤلف الفرنسي، جان كلود مورليفا، “المُجدِّد الرائع لتقاليد القصص الخرافية”، على جائزة “أستريد ليندجرين” التذكارية لهذا العام.

وقال رئيس لجنة التحكيم بويل ويستين، إن “الزمان والمكان يكونان معلقين في عوالمه الخيالية، حيث يتم تجسيد الموضوعات الأبدية للحب والشوق والضعف والحرب، في نثر دقيق أشبه بالحلم”.

وقد كتب مورليفا (69 عاماً)، أكثر من 30 كتاباً منذ بدايته في عام 1997، وتمت ترجمة أعماله إلى حوالي 20 لغة. وتدور مواضيع مؤلفاته حول الحكايات الخيالية والخرافات.

وجرى ترشيح أكثر من 250 فرداً من 68 دولة، للفوز بجائزة الكاتبة السويدية الراحلة، أستريد ليندجرين لهذا العام، وهي واحدة من الجوائز الأدبية المرموقة في العالم والتي تستهدف الأطفال والشباب.

وكانت الحكومة السويدية أطلقت الجائزة في عام 2002، لتكريم كتاب ورسامي أدب الأطفال والشباب، بالإضافة إلى تكريم المروجين للقراءة، انطلاقاً من روح المؤلفة السويدية أستريد ليندغرين.

قد يعجبك ايضا