العفو الدولية تندد بظروف “العمل القسري” لحراس الأمن في قطر

ندَّدت منظمة العفو الدولية “أمنستي” في تقريرٍ لها، بظروف عمل حراس الأمن في قطر، بما في ذلك في المشاريع المتعلقة بكأس العالم لكرة القدم 2022، معتبرة أن هذه الظروف يمكن مقارنتها بالعمل القسري.

ونقل التقرير عن أربعة وثلاثين موظفاً في ثماني شركاتٍ أمنية خاصة قولهم، إنّهم مجبرون على العمل لأكثر من اثنتي عشرة ساعة يومياً، مشيراً إلى أن العمال الذين يأخذون إجازةً أسبوعية أو مرضيّة يخاطرون بخصوماتٍ تعسفيّة من أجورهم.

ووَفقاً للإفادات التي جمعها التقرير فإنّ ظروف عمل حراس الأمن في قطر وأجورهم تختلف باختلاف الدول التي يتحدرون منها، مبيّناً أنّ الذين يعانون من الوضع الأسوأ هم أولئك الذين يتحدرون من دول إفريقيا جنوب الصحراء.

كما نقل التقرير عن وزارة العمل القطرية أن الأخيرة اتّخذت إجراءاتٍ فورية لمعالجة المخالفات في كلّ مرّة تمّ إبلاغُها عنها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort