العشائر العربية في الطبقة تجدد موقفها الثابت في رفض العدوان التركي

أصدر شيوخ ووجهاء عشائر منطقة الطبقة بياناً جددوا من خلاله رفضهم للعدوان التركي على مناطق شمال شرقي سوريا.

وأشار البيان إلى أن العدو التركي وفصائله الإرهابية يشنون حرباً خاصة على شمال وشرق سوريا لم يُشهد لها مثيل.

وأضاف البيان أن أحد أوجه هذه الحرب القذرة هو بثّ الفتن بين مكونات الشعب في شمال وشرق سوريا، منوهاً إلى أن شعب المنطقة متمسك بإرادته ووطنيته بعيداً عن القومية والطائفية والمذهبية، وأنه شعب مؤمن بأخوة الشعوب ومرتبط بعاداته وتقاليده العريقة.

ولفت شيوخ ووجهاء عشائر الطبقة في بيانهم إلى أن الإنجازات التاريخية التي حققها أبناء شمال وشرق سوريا بوجه الإرهاب من خلال تكاتفهم كفيلة بأن يواصلوا المقاومة معاً بوجه كافة التحديات.

وذكر البيان بأن الجميع شاهد على ما قدمه أبناء المنطقة من تضحيات في محاربة تنظيم داعش الإرهابي، دفاعاً عن الإنسانية جمعاء ولتخليص البشرية من خطر الإرهاب الداعشي.

شيوخ ووجهاء العشائر العربية في الطبقة أكدوا على موقفهم الموحد والصارم في رفض العدوان التركي ووممارساته الإرهابية، مشددين على أنهم وفي الوقت الذي يدعون إلى السلام، فإنهم يرفضون الاستسلام ولديهم القدرة على مجابهة كل من يحاول الاعتداء على شعب المنطقة والنيل من مكتسباته.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort