العراق…مصادر تكشف أن الصدر يؤيّد حل مجلس النواب والذهاب لانتخابات مبكرة

في ظلِّ حالةِ الانسداد السياسي المستمرّة منذ إقرار نتائجِ الانتخابات البرلمانية بالعراق وفشلِ جميع المحاولات في الوصول إلى صيغةٍ توافقية، كشف مصدرٌ مطّلع أنّ زعيم التيّار الصدري مقتدى الصدر، بات يؤيِّد خيارَ حلِّ البرلمان والذهاب لانتخاباتٍ مبكّرة.

المصادر، أوضحت أنّ الصدر أبلغ أطرافاً سياسية، تأييده قرارَ حلِّ مجلس النواب والذهاب نحو انتخاباتٍ مبكّرة بعد فشل الإطار التنسيقي والمستقلين في تشكيل الحكومة الجديدة.

وبحسب المصادر، فإنّ خيارَ حلّ مجلس النواب بات أمراً مطروحاً داخل الأروقة السياسية في العراق، لا سيما بعد رفع عددٍ من السياسيين دعوى قضائية ضد الرئاسات الثلاث، مطالبين المحكمةَ الاتحادية العُليا بحلِّ المجلس.

يأتي هذا، بعد ساعاتٍ على وصف الناطق الرسمي باسم الكتلة الصدرية في مجلس النواب حيدر الخفاجي، حالةَ الانسداد السياسي في البلاد بأنها ثورةٌ بيضاء لإعادة هيكلة العملية السياسية مقابلَ رفض مَن أسماهم بالمنتفعين.

الخفاجي، وفي تغريدةٍ على تويتر، قال إنّ مَن يعتقد أنّ الانسداد ناتجٌ عن صراع التيّار الصدري مع القوى السياسية الأخرى فهو واهم، لأنّ الانسداد انعكاسٌ لإرادة الشعب في التخلُّص من آفة المحاصصة.

ويعيش العراق وضعاً سياسياً متأزِّماً، في ظل تمسُّك تحالف “إنقاذ وطن” الذي يضمّ التيّار الصدري والحزب الديمقراطي الكردستاني وتحالف السيادة، بمطلب تشكيلِ حكومةِ أغلبيةٍ وطنيّة، مقابل تمسُّك الإطار التنسيقي وحلفائه الذين يشكّلون الثُّلث “المعطَّل”، بحكومةٍ توافقيّة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort