العراق….تظاهرات في كربلاء تطالب بالكشف عن قتلة الناشط إيهاب الوزني

على خلفية اغتيال الناشط المدني في الحراك الشعبي إيهاب الوزني، تظاهرَ المئاتُ من العراقيين وسط محافظة كربلاء، للمطالبة بملاحقة قتلة الوزني والكشف عن ملابسات الحادث.

وقطع المحتجون أغلب الطرق الرئيسة المؤدّية إلى دوار المحافظة والتربية في مدينة كربلاء، فيما منعتِ السلطات المحليّة دخولَ المحتجّين إلى المدينة.

ويعتبر الوزني أحدَ أبرزِ نشطاءِ محافظة كربلاء، ويشارك في الاحتجاجات الشعبية وينسّقها بشكلٍ مستمر، ويعتبر من مؤسّسي التنسيقيات الاحتجاجية جنوبي البلاد.

هذا وكانت خلية الإعلام الأمني، قد أفادت، بأن شرطة كربلاء استنفرت بحثًا عن العناصر الإرهابية التي تقف وراء عمليّة الاغتيال التي وقعت في شارع الحداد بمدينة كربلاء، مضيفة، بأنها شكلت فريق عمل مختص لجمع الأدلة والمعلومات حول ملابسات الحادث، فيما وجّه النشطاء أصابع الاتّهام إلى فصائلَ مسلّحةٍ مواليةٍ للنظام الإيراني.

ومنذ أكتوبر من العام ألفين وتسعة عشر تشهد احتجاجاتُ العراقِ عمليّاتِ اغتيالٍ تطال الناشطين، حيث قُتلَ نحو ثمانمئة شخصٍ خلال تلك الاحتجاجات أبرزُهم الباحثُ والمستشارُ الحكوميُّ هشام الهاشمي على يد مجهولِين في بغداد.

يشار إلى أنّ الناشطين والصحافيين في العراق ما زالوا يتلقون تهديداتٍ بالقتل، وتلويح بإدراج أسمائهم على قوائم الاغتيال، لا سيّما في مدن الجنوب، وخاصّةً أولئك العاملين في وسائلِ إعلامٍ معارضة لتوجّهات الفصائل الموالية للنظام الإيراني.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort