العثور على جثة امرأة وعليها آثار تعذيب في ريف حلب شمال غربي سوريا

عثر أهالٍ على جثة امرأةٍ فاقدة حياتها، وعليها آثار تعذيبٍ شديد، ملقاة على أحد الطرقات بريف حلب شمال غربي سوريا.
وأفادت مصادر محلية، بالعثور على جثة امرأة كانت ملقاة على جانب الطريق الواصل بين قريتي الحجر وكرسنلي بريف بلدة الراعي المحتلة شمال شرقي حلب، مشيرة إلى وجود آثار تعذيب شديد على الجثة، إضافة إلى تعرّضها لاعتداءٍ جنسي قُبيل قتلها.

ويأتي هذا بعد يومٍ من اختطاف الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي، فتاة تبلغ من العمر سبعة عشر عاماً من أهالي قرية كباشين بريف عفرين المحتلة شمال غربي سوريا، والاعتداء عليها جنسياً، قبيل إعادتها إلى منزلها بعد يومٍ من اختطافها.

وتشهد المناطق السورية المحتلة من قبل تركيا والفصائل الإرهابية التابعة لها، شتى أنواع الانتهاكات التي تطال المدنيين من قتل واختطاف للحصول على فدى مالية واعتداءات جنسية على النساء ومصادرة للممتلكات، أمام مرأى ومسمع العالم أجمع.

قد يعجبك ايضا