العثور على بيضة رومانية سليمة عمرها 1700 عام في بريطانيا

اكتشف علماء الآثار في بريطانيا بيضة سليمة عمرها نحو 1700 عام، وتعود إلى الإمبراطورية الرومانية، وتعد البيضة الكاملة الوحيدة من هذا العصر.

وقال إدوارد بيدولف، كبير مديري المشروع في جامعة أكسفورد للآثار، إنه تم اكتشاف البيضة لأول مرة في عام 2010 إلى جانب ثلاث بيضات أخرى في مدينة أيلزبري بمقاطعة باكنغهام شاير البريطانية، خلال أعمال تنقيب أجرتها مؤسسة أكسفورد للآثار الخيرية.

وأضاف بيدولف، أن البيوض كانت جميعها في حالة سليمة، ولكن أثناء استخراجها ونقلها، انكسرت ثلاث منها، وتم استخراج واحدة من البيوض سليمة، وأن الفخار والمواد الأخرى التي تم اكتشافها بجانب البيضة تعود إلى أواخر القرن الثالث الميلادي، مما يسمح لعلماء الآثار بتقدير عمرها أيضًا.

وأوضح بيدولف، لفهم سبب وجود بيض وعناصر أخرى تُركت ببساطة في الأرض، نحتاج إلى فهم المنطقة التي عُثر عليها فيها، حيث يبدو أن الموقع كان عبارة عن حفرة مغمورة بالمياه، والتي كان من الممكن استخدامها بطريقة مماثلة لبئر الأمنيات، إذ كان الناس يرمون الأشياء في الحفرة من أجل التوفيق.

الجدير بالذكر أن الباحثين لم يكتشفوا السائل الموجود داخل البيضة إلا مؤخراً بعد الاستعانة بالعالمة دانا جودبورن براون، من جامعة كينت، لإجراء فحص بالأشعة المقطعية الدقيقة للبيضة، والذي أظهر بأن صفارها وبياضها كانا لا يزالان موجودين بشكل ملحوظ.

قد يعجبك ايضا