العامريّ يلتقي جينين بلاسخارت في العاصمة بغداد

غداةَ هجومٍ عنيفٍ شنّه زعيمُ تحالفِ الفتحِ هادي العامريّ على الممثّلةِ الأمميّة جينين بلاسخارت، على خلفيَّةِ إحاطةٍ قدَّمتها الأخيرةُ أمامَ مجلسِ الأمن الدولي، نَفَت فيها وجودَ أدلّةٍ على تزويرِ الانتخاباتِ العراقيَّة.

زعيمُ تحالفِ الفتح، التقى برئيسةِ بعثةِ الأمم المتّحدة لمساعدةِ العراق “يونامي” في العاصمةِ بغداد، حيثُ بحثَ الجانبانِ العمليَّةَ الانتخابيّة.

بلاسخارت أعربتْ عن أملِها بأن تنظرَ المفوضيّةُ العليا المستقلّة للانتخاباتِ والهيئة القضائيّة الانتخابيّة باستقلاليّةٍ لجميعِ الطعونِ الخاصّةِ بالانتخاباتِ البرلمانية.

وحثّتِ الممثلةُ الأمميَّةُ، الأطرافَ كافَّةً، على إيجادِ حلولٍ سياسيّةٍ جادّةٍ وتشكيلِ حكومةٍ شاملةٍ تلبّي تطلّعاتِ الشعبِ العراقيّ.

من جانبِه أكّدَ رئيسُ تحالف الفتح، لبلاسخارت، أنَّ رفضَ نتائجِ الانتخاباتِ جاءَ للحرصِ على المسارِ الديمقراطيّ، مُنتقداً في الوقتِ نفسِه مدحَ الممثلةِ الأمميَّةِ للمفوضيَّةِ العليا للانتخاباتِ والدفاعَ عنها، رغمَ الأخطاءِ الكبيرةِ في إدارةِ الانتخابات.

كما انتقدَ العامريُّ إشادةَ بلاسخارت الكبيرةَ بالجانبِ الفنّيّ والتقنيّ متناسيةً الإخفاقاتِ الكبيرَةَ للأجهزة، مشيراً إلى أنّها لم تتصرَّفْ كممثلةٍ للأمم المتحدةِ لمساعدةِ العراقِ في حلّ مشاكلِه بحسبِ مهام البعثة، وإنما تتصرَّفُ كمندوبةٍ ساميةٍ وهذا ما نرفضُه جملةً وتفصيلاً.

ويُعدُّ تحالفُ “الفتح”، وهو مظلّةٌ سياسيَّةٌ للفصائلِ المسلّحة، أبرزَ الخاسرينَ في الانتخاباتِ الأخيرة بحصولِه على ستةَ عشرَ مَقعداً، بعد أن حلّ ثانياً برصيدِ ثمانية وأربعينَ مَقعداً في انتخاباتِ ألفين وثمانية عشر.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort